24
- يونيو
2013
Posted By : admin
الأمين العام شاهر سعد ووزير العمل د.احمد مجدلاني يفتتحان ورشة عمل حول آليات العمل المشترك في مجال الصحة والسلامة المهنية

رام الله / افتتح الأمين العام لاتحاد نقابات عمال فلسطين ورشة عمل نقابية حول تفعيل آليات العمل المشترك ، وتشكيل مجالس الصحة والسلامة المهنية الفرعية في المحافظات وذلك  بحضور وزير العمل الدكتور احمد مجدلاني وممثل اتحاد الغرف التجارية على مهنا،  والمنسق الإقليمي  مهدي حمدان للمشروع التثقيفي  الفلسطيني الدنمركي 3f، ومسئول دائرة الصحة والسلامة المهنية في الاتحاد العام مصطفى حنني .

من جانبه رحب الأمين العام شاهر سعد بوزير العمل الدكتور احمد مجدلاني و بالحضور الكرام وشكرهم على تلبيتهم الدعوة ، مشيدا بدور دائرة الصحة والسلامة المهنية ، والجهود الجبارة التي تبذل من قبلها في هذا المجال.

 ودعا سعد إلى العمل المشترك بين أطراف الإنتاج الثلاث والحوار الاجتماعي ، وطالب بتطوير قانون العمل في مجال الصحة والسلامة المهنية حيث أن اغلب الوفيات والإصابات هي في قطاع البناء وذلك لعدم وجود ظروف وشروط الصحة والسلامة المهنية إضافة إلى عدم وجود الرقابة عليها، كما وطالب بتكثيف الزيارات الميدانية والتعاون المشترك فيها خصوصا بقطاع البناء بهدف الحد من أعداد الإصابات والوفيات في العمل .

بدوره رحب وزير العمل بالحضور وثمن دور الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين ، على دوره الفاعل بموضوع الصحة والسلامة المهنية ، وقال ان مثل هذه اللقاءات تعمل على توطيد العلاقة بين اطراف الانتاج الثلاث بما يخدم مصلحة المجتمع والوطن.

وقال مجدلاني أن دور الوزارة ، طبقا لقانون العمل الفسطيني تعتبر الجهة المخولة في تطبيق ومتابعة القوانين ، وعدم وجود وعى لدى العمال في اهمية تطبيق شروط الصحة والسلامة المهنية ، وقال ان هناك مسئوليات مشتركة بين اطراف الانتاج الثلاث لمتابعة تطبيق القوانين المتعلقة بقوانين العمل .

من جانبه أكد علي مهنا على أهمية مراعاة شروط الصحة والسلامة المهنية ، فمن شروط العمل اللائق أن يكون أمنا ، وقال أن هناك ارتباط وثيق بين الصحة والسلامة المهنية والإنتاجية، وأيضا أن هناك تحديات لتحسين شروط الصحة والسلامة المهنية وعلى راسها تغير مفهوم القضاء والقدر لدى العمال .

وفي نهاية اللقاء خرجت الورشة بعدد من التوصيات كان أهمها تشكيل مجلس الصحة والسلامة المهنية في المحافظات من أطراف الإنتاج الثلاث، العمل على تطبيق قانون العمل الفلسطيني بالمزامنة  والمطالبة بالضمان الاجتماعي، العمل على تحسين شروط الصحة والسلامة المهنية في المؤسسات ، وتحسين الثقافة و الوعي العام للعاملين في القطاعات الإنتاجية المختلفة، توفير شروط العمل اللائق وان يكون العمل أمنا، تكثيف الزيارات الميدانية المشتركة، العمل على تطوير بنود الصحة والسلامة المهنية في قانون العمل الفلسطيني، العمل على تشكيل لجان عمالية في القطاعات المختلفة.

اترك تعليقاً