29
- أغسطس
2012
Posted By : admin
الاتحاد العام للنقابات يدعوا الحركة النقابية وعمال فلسطين إلى الوقوف إلى جانب الرئيس ابو مازن في معركته ضد المتطرف ليبرمان

نابلس / أدان شاهر سعد الأمين العام لاتحاد نقابات عمال فلسطين في اجتماع طارئ للقيادة النقابية للاتحاد نقابات عمال فلسطين التصريحات العنصرية التي أطلقها وزير الخارجية الإسرائيلي افيغدور ليبرمان مساء أمس ضد الرئيس محمود عباس ابو مازن  ليتهمه  هذه المرة بالإرهاب السياسي  ضد إسرائيل.

وقال سعد :- أن هذه التصريحات تكشف الوجه القبيح للعنصرية الإسرائيلية والتي تصدر عن وزير للخارجية مثل ليبرمان ودعا سعد المجتمع الدولي إلى مقاطعته في كافة المحافل الدولية حتى يتوقف عن الإدلاء وترداد هكذا تصريحات ضد الرئيس أبو مازن الذي يؤمن بالسلام كخيار استراتيجي بين الشعبين

وقال عضو الأمانة العامة ناصر يونس أن من يجب إزالته من طريق السلام هو ليبرمان نفسه الذي كرس تاريخه السياسي لبث سموم العنصرية في وجدان الإسرائيليين وخاصة المستوطنين.

ومن الجدير ذكره أن الحركة النقابية العمالية الفلسطينية عبر كافة قياداتها أعربت عن سخطها لتصريحات ليبرمان ودعت قواعدها العمالية إلى مساندة الرئيس في معركته السياسية القادمة مع المتطرفين الإسرائيليين الذين لا يريدون سلاما ولا يؤمنون بحق الشعب في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

من جهته قال سكرتير الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في طولكرم أن مثل هذه التصريحات العنصرية تعتر تدخلا سافرا في الديمقراطية الفلسطينية والخيار الفلسطيني الذي اختار قيادته الشرعية وعلى رأسها الرئيس ابو مازن في عرس ديمقراطي شهده العالم اجمع, وأننا سنقف جميعا في وجه هذه الهجمة المسعوره وسنتوجه إلى جميع النقابات والاتحادات الدولية النقابية لنزع القناع عن وجه هذا العنصري المتطرف.

اترك تعليقاً