03
- مارس
2013
Posted By : admin
انطلاق أعمال المؤتمر العمالي والنقابي الفلسطيني الموحد بالقاهرة

 

 انطلقت في العاصمة المصرية القاهرة، اليوم السبت، أعمال المؤتمر العمالي والنقابي الفلسطيني الموحد لاتحاد نقابات عمال فلسطين بفرعيه في الضفة وقطاع غزه والذي ترعاه منظمة العمل الدولية.

وأشار مصطفى سعيد من منظمة العمل الدولية إلى اهتمام المنظمة في عقد هذا الاجتماع،  وأكد دعم المنظمة للعمال الفلسطينيين وللشعب الفلسطيني في نضالهم من أجل بناء الدولة الوطنية الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وفقا لقرارات الشرعية الدولية، واستنكر ما يتعرض له النقابيون الفلسطينيون القادمون من قطاع غزه  باعتباره تقييدا للحريات النقابية وتدخلا في شؤون العمل النقابي.

وأشاد بنضال الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين ومواقفه الوطنية دفاعا عن مصالح العاملات والعمال الفلسطينيين ومواقفه الثابتة من نضالات الحركة النقابية العربية والدولية من أجل حركة نقابية ديمقراطية ومستقلة قادرة على المساهمة في تحقيق العدالة الاجتماعية.

وأكد عبد الستار منصور ممثل الاتحاد الدولي للنقابات في مصر انحياز الاتحاد ووقوفه إلى جانب القضايا الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني المتمثلة في  إنهاء الاحتلال والاستيطان وتمكينه من نيل حريته وتجسيد وبناء دولته الفلسطينية الديمقراطية المستقلة، مشيرا  إلى الحملة العالمية التي قام بها الاتحاد الدولي في مناصرة حق دولة فلسطين المحتلة عضوا في الأمم المتحدة، منوها إلى  موقع الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين المتقدم في الاتحاد الدولي بما يجسده من بعد أممي في حشد التضامن الدولي مع القضايا الفلسطينية العادلة بعيدا عن النزعات الإقليمية التي وقعت فيها بعض الاتحادات النقابية العربية.

وعبر رئيس اتحاد النقابات العمالية المصرية المستقلة النقابي كمال أبو عيطة عن تضامنه الدائم والعمال المصريين مع القضايا الوطنية والعمالية الفلسطينية، مرحبا بالنقابيين الفلسطينيين على الأرض المصرية، وانتصار الاتحاد لمبادئ الحرية والعدالة الاجتماعية، كما استعرض الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشها المصريون.

واختتم حفل الافتتاح بكلمة شاهر سعد الأمين العام لاتحاد نقابات عمال فلسطين شكر فيها منظمة العمل الدولية على رعاية المؤتمر، معلنا عن استقلالية اتحاد نقابات عمال فلسطين ورفضه التبعية أو الوصاية الحكومية، كما استعرض سعد المهمات النقابية الملحة التي ينفذها الاتحاد ونقاباته الأعضاء لضمان وحماية الحريات والحقوق النقابية.

يذكر أن المؤتمر سيستمر أربعة أيام وسيناقش التقرير الإداري التنظيمي المقدم من  الأمين العام والأنظمة الداخلية والإدارية والمالية والخطة الإستراتيجية، ورؤية دمج النقابات والهيئات والدوائر العاملة في الاتحاد في الضفة وغزه، إلى جانب نظام الحد الأدنى للأجور للعاملين في القطاع الخاص الذي لم تلتزم الحكومة في الرقابة على وجوب تنفيذه منذ أوائل كانون الثاني الماضي، ومشروع قانون التأمينات والضمان الاجتماعي، وواقع الحريات النقابية بما فيها حرية التنظيم والتعبير والتظاهر والاحتجاج.

اترك تعليقاً