25
- مايو
2013
Posted By : admin
عودة وفد الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين من دورة تدريبية

عاد وفد الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين بعد مشاركته في دورة تدريبية حول عمالة الأطفال ، شارك فيها خمسة عشر نقابي يمثلون معظم القطاعات والمحافظات الفلسطينية .

وبالتعاون مع منظمة العمل الدولية واتحاد نقابات مع منظمة العمل الدولية واتحاد نقابات عمال الاردن واستمرت الورشة لمدة يومين ، تم خلالها تحليل واقع سوق العمل الفلسطيني وحجم عمالة الأطفال في هذا السوق والفئات العمرية والإجتماعية لهؤلاء الأطفال وقدمت ممثلة العمل الدولية في الأردن دراسة شاملة لعمالة الأطفال في الأردن وسبل مكافحتها والتصدي لها ، وأهم الإنجازات التي تحققت في هذا الجانب .

وكذلك إستعرض مسؤول الأنشطة العمالية في منظمة العمل الدولية مصطفى سعيد ورشا الشرفا وميرنا ناصر مسؤولة ملف عمال الأطفال في فلسطين ، المعايير الدولية رقم 183_32 الخاصة بمحاربة عمالة الأطفال وكيفية التصدي لهذه الظاهرة التي أصبحت تؤرق الكثير من الجهات المعنية ، وبعد تشخيص الواقع الفلسطيني من خلال تقديم العديد من وجهات النظر حيث أوضحت عن نسبة الأطفال العاملين في سوق العمل ، والإنتهاكات التي يقع فيها الأطفال والإستغلال الجسدي .

وألى غياب الكامل لإجراءات التفتيش من قبل الجهات المعنية ، والظروف الإقتصادية والإجتماعية والظروف التي أدت إلى هذه النسبة العالية من عمالة الأطفال ،

وقال محمد مرزوق نائب رئيس نقابة العاملين في مصلحة مياه القدس لمحافظة رام الله والبيرة  ، نحن بصدد إعداد خطة عمل والية لمكافحة عمالة الأطفال في فلسطين من خلال استخدام كافة الوسائل والطرق القانونية ، ومن خلال نشر الوعي أو تشكيل مجموعات ضغط من خلال النقابات والإتحاد العام لنقابات عمال فلسطين على صناع القرار وعلى الوزارات المعنية مثل وزارة التربية والتعليم ووزارة العمل .

من جانبه قال حسين الفقهاء أمين سر الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين ، لقد استطعنا الخروج بتوصيات هامة من خلال هذه الورشة ، بتشكيل دائرة عمل الأطفال في الاتحاد برئاسة عضو اللجنة التنفيذية خولة عليان وإعداد خطة علمية تنسجم مع الخطة الاستراتيجية للإتحاد لتسليط الضوء على ظاهرة عمالة الأطفال وتوسيع التغطية القانونية لوقف الظاهرة .

وفتح حوار شامل ومسؤول مع أصحاب العمل من خلال تعزيز الحوار الثلاثي للوصول إلى إتفاق يحرم فيه إستخدام الأطفال وخصوصا في الأعمال الخطرة مثل الصناعات الكيماوية ، والمحاجر وقص الحجر

اترك تعليقاً