21
- أكتوبر
2014
Posted By : admin
قيادة الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين تلتقي وفد رفيع المستوى من قيادة اتحاد نقابات عمال النرويج وتطلعهم على الاوضاع النقابية والسياسية في فلسطين

نابلس \ التقت قيادة الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في مقر الاتحاد المركزي في مدينة نابلس وفدا رفيع المستوى من اتحاد نقابات عمال النرويج برئاسة نائب الامين العام للاتحاد هانس كريستين وعدد من قيادات اتحاد نقابات عمال النرويج (LO) وبحضور الامين العام للاتحاد شاهر سعد وعدد من اعضاء اللجنة التنفيذية والامانة العامة وعدد من رؤساء الدوائر بالاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين.
بدوره وفي بداية الاجتماع رحب الامين العام شاهر سعد بالوفد الضيف واثنى على العلاقة التاريخية التي تجمع اتحاد نقابات عمال فلسطين باتحاد نقابات عمال النرويج والدور العظيم الذي قامت به الحركة النقابية النرويجية في الوقوف الى جانب نظيرتها الفلسطينية خصوصا بعد اتفاق اوسلو مما اسهم بشكل كبير بنهوضها.

وتحدث سعد بشكل مفصل عن القضية الفلسطينية وعن الواقع الفلسطيني في ظل الاحتلال ,وعن هموم الطبقة العاملة الفلسطينية ,ودعاهم سعد بمناسبة زيارتهم لفلسطين لمشاهدة معاناة الشعب الفلسطيني على ارض الواقع ومتابعة تأثير الاستيطان والحواجز والجدر العنصري على حياة شعبنا  في كافة مجالات الحياة.

وبين سعد هموم ومعاناة عمالنا في ظل الاحتلال ,ووضعهم في صورة الوضع المأساوي الذي يفرضه الاحتلال على الشعب الفلسطيني بشكل عام والعمال بشكل خاص,وحث سعد المجتمع الدولي على مساندة الشعب الفلسطيني  وتخليصه  من نير الاحتلال وظلم الاستعمار الذي حطم طموحات الشباب و سرق الارض وقطع الشجر وهدم البيوت ,وحول المحتل حياة آلاف العمال الى جحيم وارتفعت بسببه نسب الفقر والبطالة الى اعلى مستوياتها منذ سنين.

واشار حسين الفقهاء امين سر الاتحاد الى ممارسات الاحتلال التعسفية التي اثرت سلبا على الاقتصاد والمواطن الفلسطيني وجاء ذلك في ظل وجود حصار خانق فرضه الاحتلال الاسرائيلي منذ سنوات على شعبنا في الضفة والقطاع الامر الذي زاد في نسب الفقر والبطالة بنسب لم يسبق لها مثيل في الاراضي الفلسطينية، كما تحدث ايضا عن الاوضاع في مدينة رام الله بشكل عام منذ تاسيس السلطة الفلسطينية وعن الثوره السكانيه التي حدثت بالمدينة والتطور العمراني الهائل بالمدينة.
وبين سكرتير دائرة الشباب باير سعيد عضو الامانة العامة للوفد ان الاتحاد والدائرة يعملان بشكل فاعل ومستمر من اجل مواجهة التحديات التي تعترض عملهما وان فئة الشباب تعتبر من اهم قطاعات المجتمع التي يجب الاهتمام بها من خلال التدريب والتأهيل ليكونوا قادرين على الالتحاق بسوق العمل اينما توفر لهم ذلك.

وقدم عضو الأمانة العامة منويل عبد العال شرحا مفصلا للوفد عن الظروف الاقتصادية والسياسية والنقابية في مدينة القدس واستعرض الانتهاكات التي تقوم بها قوات الاحتلال الإسرائيلي من مصادرة للبيوت وتهجير للسكان الفلسطينيين من مدينة القدس.

واستمع الوفد الضيف خلال اللقاء الى بعض الروايات الواقعية التي بينت حجم المضايقات والملاحقات التي يلاقيها العمال الفلسطينيين من قبل الاحتلال والمتمثلة بالاعتقال والضرب والاهانة في بعض الاحيان، وعلى الرغم من ذلك وبسبب الاوضاع الاقتصادية السيئة ولعدم وجود اقتصاد فلسطيني مستقل فقد ارتفعت نسب الهجرة الى الخارج بين صفوف الخريجين، ولوحظ ان هناك ازدياد كبير في حجم العمالة الفلسطينية داخل اسرائيل وفي المستوطنات بصورة خاصة ليصل عدد العاملين فيها من تسعة الاف الى ما لا يقل عن 26 الف عامل حسب بعض الاحصائيات.
في حين اعربوا عن سعادتهم البالغة لزيارة اتحاد نقابات عمال فلسطين والتي ستستمر لثلاثة ايام، وتحدثوا عن وجود علاقات متينة وتاريخية ما بين اتحاد نقابات النرويج واتحاد نقابات عمال فلسطين، مبينة ان هذه الزيارة تأتي تأكيدا للعلاقات القوية التي تربط الاتحادين، كما وتهدف للتعرف على الاوضاع التي تمر بها الحركة النقابية في الاراضي الفلسطينية وكذلك العمال الفلسطينين ولنقل الرسالة الى النقابيين والاتحاد في النرويج.

وقد عبرالوفد النقابي النرويجي خلال اللقاء عن اسفة الشديد حيال الظروف القاسية التي يعانيها العمال الفلسطينيين جراء ممارسات الاحتلال، وخصوصا ما تعرض له شعبنا وعمالنا في غزة من دمار وقتل بصورة وحشية خلال الحرب الاخيرة التي شنتها قوات الاحتلال

وفي نهاية الزيارة شكر الامين العام للاتحاد شاهر سعد واعضاء اللجنة التنفيذية والامانة العامة للاتحاد الوفد النقابي النرويجي على زيارته هذه، واهتمامه بالواقع النقابي والعمالي في فلسطين حيث اكدوا على اهمية التواصل والتعاون المشترك بين الاتحادين خلال الفترة القادمة، وتم الاتفاق على مواصله التعاون المشترك بين الاتحادين من خلال الزيارات المتبادلة لتبادل الخبرات والتاكيد على التعاون المشترك بين الاتحادين.

اترك تعليقاً