الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين يعلن انطلاق حملته الجديدة لتطبيق الحد الادنى للاجور

 
 
نابلس المكتب الاعلامي:
اعلن  شاهر سعد الامين العام لاتحاد نقابات عمال فلسطين اليوم الثلاثاء حملة لتطبيق الحد الادنى للاجور ,وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده الاتحاد بمقره الرئيسي بنابلس بحضور الامين العام شاهر سعد وحسين الفقها امين سر الاتحاد والسيد منير قليبو ممثل منظمة العمل الدولية في فلسطين ,وجمع غفير من النقابيين  ,والنقابيات من مختلف التجمعات الفلسطينيية ووسائل الاعلام المرئية والمسموعة والمقروءة ,وبدأ المؤتمر بكلمة ترحيبية من النقابي حسين الفقها امين سر الاتحاد الذي وضع الحضور بشكل سريع في آخر ا لتطورات  والمستجدات حول   الحد الادنى للاجور التي قال : انها بدأت منذ العام 2007  أي منذ  اقرار قانون االعمل الفلسطيني , حيث اوعز الاتحاد الى  ممثليه ومندوبيه في لجنة الاجور الى تثبيت حق عمالنا بأجر معقول يفي بالتزاماتهم الحياتية ,واشار الفقها الى التسلسل الزمني في تدحرج هذه القضية  حتى اصبحت قضية مهمة من قضايا الرأي العام الفلسطيني, و اكد الفقها ان الاتحاد بذل جهودا مضنية في طرح وابراز هذه القضية  في اروقة المجلس التشريعي الى ان وصلت الى طاولة مجلس الوزراء,واعترف الفقها في مداخلته ان الاتحاد نجح في تفجير قضية العاملات المسحوقات في رياض الاطفال في شمال الضفة اللواتي يتقاضين رواتب زهيدة تتراوح بين 400-500 شيكل شهريا ,وتطرق الفقها في مداخلته الى موقف الاتحاد من قرار الحكومة الذي تم بموجبه اقرار الحد الادنى للاجور(  الف واربعمئة وخمسون شيقل) مع ان رؤية الاتحاد كانت تختلف مع قرار الحكومة  و طالب الاتحاد بناءا على الدراسات العلمية بتحديد الحد الادنى للأجر ب 1750 شيقل ,,حول الحملة الجديدة قال الفقها : ان حملتنا بدأت في الاول من نيسان الجاري عبر اعلانات في الصحف اليومية الثلاث واصدار منشور توضيحي موجه الى مايزيد عن 450 الف عامل وعامله يعملون في ظروف مادية صعبة ,واعلن الفقها ان الاتحاد سيقوم بتدريب فريق في كل محافظة للتواصل مع العمال العاملين في قطاعي الخدمات والنسيج ,بالاضافة الى عقد اللقاءات والمؤتمرات مع القوى والاحزاب السياسية والمجلس التشريعي وصياغة مذكرة تفاهم مع اصحاب العمل حول الحد الادنى للاجور والصحة والسلامة المهنية ,مشددا في نهاية مداخلته على الدور الذي سيلعبه النقابيون والنقابيات  من اجل الضغط على صناع القرار لتطبيق الحد الادنى  لأن عهد العبودية واستغلال العمال قد انتهى ,من جانبه كشف شاهر سعد الامين العام لاتحاد نقابات عمال فلسطين في مداخلته عن الواقع المؤلم الذي يعيشه عمالنا من ظلم واضطهاد وخوف من بعض المشغلين الذين يقومون بالتزوير في الاوراق الرسمية فيما يتعلق برواتب العمال ,حيث يسجلون على الورق قيمة رواتب تختلف قيمتها عن الواقع وذلك من اجل التحايل عن القوانين ,وقال الامين العام شاهر سعد حول هذه القضية : بعد اسبوع سنكشف عن اسماء بعض اصحاب المصانع الذين يقومون بتزييف تواقيع العمال واستغلال حاجتهم للعمل ,واشار سعد الى ان مدير احد المصانع يجبر عماله التوقيع على كمبيالات  ماليه تزيد عن 50 الف شيكل حتى لايطالبون بحقوقهم القانونية ومن اجل ابقائهم تحت سيطرته وضمن الشروط التي  يضعها بعض ارباب العمل  ,ودعا سعد عمالنا الى كسر حاجز الخوف والتسلح بالجرأة وعدم التوقيع على اية اوراق  او سندات ماليه غير حقيقية ,وعدم الخضوع  لرغبات  البعض ,كما اكد سعد على اهمية عدم  الرضوخ والاستسلام امام سياسة الفصل التعسفية التي  يحاول البعض التلويح بها ,وابرام اتفاقيات عمل جديدة  بقيمة 1450 شيقل كحد ادنى للاجر, وعدم التوقيع على مبالغ اورواتب اقل من ذلك لأن القانون يقف الى جانبهم ,واكد سعد ان الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين هو الجهة الوحيدة الذي يستطيع مساعدة العمال في تثبيت حقوقهم,واعلن شاهر سعد ان الاتحاد بصدد تشكيل فرق خاصة من اجل زيارة العمال في مواقعهم لتلمس الواقع الذي يعيشونه وقال : ان وفدا  من الاتحاد قام بتنظيم زيارة رسمية الى محافظ بيت لحم  الذي اكد التزام محافظته بتطبيق قرار الحد الادنى للاجور واعتماد الاسس السليمة للصحة والسلامة المهنية من اجل حماية عمالنا من شبح الاصابات   الذي ارتفعت وتيرته  في الآونة الاخيرة ,كما اعلن سعد ان محافظ الخليل اكد التزامه ايضا  بتطبيق القانون ,واشار   سعد الى ان الاتحاد سينظم زيارات مماثلة الى كافة المحافظات للسبب ذاته  واوضح الامين العام ان الاتحاد سيخوض معارك شرسة  ضد  من يستغلون  العمال ولايتخذون الاحتياطات السليمة  لحمايتهم من غول الاصابات مشيرا الى  ان 33 عاملا قد رحلوا عنا نتيجة الاهمال وغياب الاسس الصحيحة في السلامة المهنية , وختم سعد مداخلته بدعوة جمهور النقابيين والنقابيات الى  خوض غمار ثورة الاجور حتى يعيش العامل بكرامة واجر معقول من جهته اشاد منير قليبو ممثل منظمة العمل الدولية بتعاون منظمته مع الاتحاد العام للنقابات في العديد من القضايا اهمها الحد الادنى للاجور وقال : ان منظمته لم تتدخل ولن تتدخل في اية ارقام لكنه قال ان منظمة العمل قدمت مساعدات لوجستيه وخبراتها في هذا المجال من اجل دعم العمال وحمايتهم .